منتدى الرماثنة
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخولاسماء عائلات الرمثا

شاطر | 
 

 أحزان لا تسقط بالتقادم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أشرف السقار
عضو رمثاوي اشرافي رئيسي في المنتدى
عضو رمثاوي اشرافي رئيسي في المنتدى
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 1404
العمر : 34
العنوان اذا كان في الرمثا ؟ اجب بنعم أو لا ؟ : الرمثا-حي السوق - بجانب دائرة الاراضي
العمل : شركة كهرباء اربد- الادارة
المزاج : مرح ضحوك ومزييييييييييييييييييييح
تاريخ التسجيل : 10/01/2008

مُساهمةموضوع: أحزان لا تسقط بالتقادم   الأربعاء أبريل 30, 2008 11:21 pm

أعرف أن اليوم لا يصادف الذكرى السنوية لتفجيرات فنادق عمان المؤلمة، لكني وجدت نفسي مزروعاً بالألم و مضطراً للكتابة في هذا الموضوع لأقول إن الأحزان المُرّة لا تسقط بالتقادم ، وأن الوجع الإنساني ليس له تاريخ محدد للاستذكار ..حتى لو أطفأت كاميرات التصوير أضواءها القوية الكاشفة ، واختصرت أشرطة الفيديو من خلال المونتاج المشاهد القاسية..حتى لو تلاشت الفزعة بعد تفريغ الغضب تدريجياً..فالألم لا يطفأ ، والحزن لا يُمنتج ، والعتب لا يفرغ من القلب أبداً..

وصلتني قبل يومين رسالة قاسية من أحد ضحايا التفجيرات أشعرتني بالعجز والغضب والحرج يشرح صاحبها - وهو شاب في العشرينات- ضروب معاناته و قصص الإهمال التي تعرّض لها هو وغيره من عائلات الضحايا من قبل الإعلام والمسؤولين في آن معاً خلال السنتين ونصف الماضيتين، فقال: لقد استشهد شقيقاي (المُعيلان) في تفجيرات الفنادق ، فوجدت نفسي في مهب المسؤولية فجأة ،أصبحت أنا المُعيل لإخوتي الصغار رغم أنني لم أزل طالباً على مقاعد الجامعة وقتها، خلال أيام العزاء لم يخل بيتنا من الذين أغرقوني ببطاقاتهم الخاصة و كروت الزيارة طالبين منّي عدم التردّد في زيارتهم وطلب ما أحتاجه من مساعدة ، وكانوا يربتون على كتفي أثناء مغادرتهم ويطلبون منّي أن اشدّ حيلي وهم بدورهم لن ينسوني ابدأ..وبعد شهرين من تفجيرات عمّان - يقول الشاب المكلوم- توفي أخي الثالث في حادث سير بالأمارات العربية عندما كان ذاهباً لاستلام مستحقات أخوي الشهيدين من هناك ..فأزهرت مصيبتي مصائب أخرى، ولم أعد أعرف كيف سأتدّبر أموري بعد أن فقدت إخوتي الثلاثة في أقل من شهرين.. لجأت وقتها للّذين زاروني وأعطوني أرقامهم لغايات (شدّ الحيل) والتي ناشدوني به اثناء الصدمة الأولى ، فلم أجد أحدا منهم أشد به (حيلي)..وللأمانة وصلني 40 ديناراً كان قد بعثها لي من خلال وسيط ..

وعندما سألت عن إمكانية تعويضنا من قبل الفنادق نفسها قالوا لي: ( الفنادق غير مؤمّنة ضد الإرهاب)..وبالتالي لن تحصل على أي تعويض..

وفي آخر الرسالة طلب مني -الشاب المكلوم- أن أساعده في نشر معاناته هذه علّها تصل لأصحاب القلوب الرحيمة ليتمكن من العيش بحياة كريمة هو وأخوته الصغار ، وقال لي بالحرف الواحد : اذا لم ترغب بمساعدتي أنا شخصياً لا تنشر قصتي ، فقط تذكّر أن هناك أطفالاً ضحايا لعائلات أخرى قضت في الحادث ويعانون كما أعاني..

*أحتفظ برقم الشاب لمن يهمه الأمر، كما أحتفظ بوجع القصة وتفاصيلها الكاملة أيضا..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
aony23
رئيس لجنة المراقبين (الحضور الدائم)
رئيس لجنة المراقبين (الحضور الدائم)
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 2429
العمر : 32
العنوان اذا كان في الرمثا ؟ اجب بنعم أو لا ؟ : أكــيــد
العمل : صاحب محل كمبيوتر
المزاج : هادي
تاريخ التسجيل : 08/01/2008

مُساهمةموضوع: رد: أحزان لا تسقط بالتقادم   الخميس مايو 01, 2008 8:50 am

على راسي يا أشرف .................


يعطيك العافيه .................
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
محمد دردور
عضو رمثاوي عالي الهمة
عضو رمثاوي عالي الهمة
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 48
العمر : 60
العنوان اذا كان في الرمثا ؟ اجب بنعم أو لا ؟ : نعم
العمل : المدرسه
المزاج : مبصوط
تاريخ التسجيل : 22/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: أحزان لا تسقط بالتقادم   الخميس أبريل 09, 2009 12:32 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
أحزان لا تسقط بالتقادم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات أهل الرمثا :: منتدى المقالات :: منتدى مقالات الكاتب احمد حسن الزعبي-
انتقل الى: